الإستثمار في التعليم

يمثل الاستثمار في التعليم احدى الركائز التي تقوم عليها السياسات الحكومية في دول الخليج العربية و يظهر ذلك جليا في نسب الانفاق الحكومي على التعليم. يشير تقر مؤسسة GFH و الخاص بقطاع التعليم لعام ٢٠٢٠ الى ان نسبة الانفاق الحكومي على التعليم في دول الخليج تترواح بين ٩-١٨٪ من الموازنات السنوية لهذه الدول. كذلك و بحسب نفس التقرير فإن قطاع التعليم في هذه الدول يمثل فرصة للمستثمرين في ظل النمو السنوي لنسبة الالتحاق بالتعليم و التي تقدر ٤.١٪ للأعوام ٢٠١٨-٢٠٢٣ مقارنة بنسبة نمو قدرت ١.٧٪  للأعوام من ٢٠١٢-٢٠١٨. هذه الزيادة السكانية التي تتطلب تعليم عالي الجودة و الزخم الحكومي للإنفاق على التعليم سيقودان النمو في قطاع التعليم في الأعوام القادمة. و إضافة الى الانفاق و السياسات الحكومية المشجعة على الإستثمار في التعليم تعتبر المجتمعات السكانية ذات التنوع الثقافي الكبير و امكانات الانفاق  في دول الخليج عاملا مشجعا للقطاع الخاص المحلي و العالمي للاستثمار في التعليم في دول الخليج.

توفر مجان التربوية  عدد من الخدمات و افضل الكفاءات لديها لتقديم الاستشارات التخصصية للمستثمرين المحليين و الدوليين الراغبين في الاستثمار في التعليم في المنطقة.  هذه الخدمات تشمل ربط المستثمرين المحليين و الدوليين بفرص الاستثمار و المشاريع و الشراكات المتوقعة و كذلك تقديم رزمة من الدعم المتمثل في دراسات الجدوى و تقديم الدعم و المتابعة مع الجهات الحكومية و عمليات شراء او البحث عن العقارات المناسب و كذلك المساهمة في ادارة الجوانب التشغيلية للمشاريع